ورد للتو : مصدر عسكري في الجيش الوطني يتهم قبائل مراد بالخيانة والتآمر مع الحوثيين للسيطرة على الجوبة

شن مصدر عسكري في الجيش الوطني هجوما لاذعا على قبائل مراد بمحافظة مارب، واتهمها بالخيانة والتآمر مع مليشيا الحوثي الانقلابية على مارب.

وأكد المصدر أن قبائل مراد، توارت عن الأنظار خلال المواجهات مع الحوثي، بعد ان استلم مشايخها واعيانها مبالغ مالية طائلة واسلحة كبيرة، وهو ما سهل للحوثي السيطرة على أجزاء كبيرة من مديرية الجوبة المحاذية لمدينة مارب..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed


واعتبر المصدر، خيانة قبائل مراد للجيش الوطني وللتحالف، يعد خيانة للوطن بأكمله، ولا يمكن السكوت عنه او تجاهله، وسيضعها في طاولة المحاسبة.


وعبر المصدر عن اسفه لما قامت به قبائل مراد من تعاون مع مليشيا الحوثي الانقلابية، رغم رصيدها النضالي السابق في مواجهة المليشيات.

وحذر المصدر بقية قبائل مارب من مغبة الدخول في المؤامرة التي تحاك ضد الجيش الوطني والسلطة في مارب ومخطط تسليم مدينة مارب للحوثي.


مصدر عسكري في الجيش الوطني يتهم

وسبق أن أصدر نائب رئيس الجمهورية نائب قائد القوات المسلحة الفريق علي محسن الأحمر ووزير الدفاع الفريق محمد المقدشي، توجيها لرئيس الأركان وقادة المناطق العسكرية برفع أسماء المشايخ والوجهاء من قبائل مراد، الذين استلموا الأسلحة والمال ولم يقوموا بواجباتهم في مواجهة المليشيا.