بالوثائق فضيحة من العيار الثقيل.. مدير أمن يختطف فتاة ويحتجز والدها لتزويجها أحد أقارب الفندم بالقوة

كشفت شكوى لمواطن في تعز عن قيام مدير الأمن باحتجازه تعسفيا واختطاف ابنته للضغط عليه وتزوجيها بالقوة.

الشكوى التي تداولها ناشطون تم حذف اسم الأب والبنت للحفاظ على سمعة الأسرة ، ووجهها الأب الى وكيل نيابة البحث والأمن السجون القاضي عبدالسلام عبدالرحمن..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed

 

حيث أشار الاب الى انه محتجز تعسفيا من قبل مدير الأمن العميد / منصور الأكحلي ، وأحد معاونيه  للضغط عليه للعقد بأبنته بالقوة على أحد من اقاربه.


وكيل النيابة من جانبه وجه مدير الأمن للإفادة حول سبب احتجاز الأب ، مشددا على انه اذا صح احتجازه على ذمة العقد بابنته فان ذلك من اختصاص المحكمة المدنية ويجب الافراج عنه.

إدارة الأمن وفي ردها على وكيل النيابة أوضحت بان احتجاز الأب جاء بأوامر من قبل مدير الأمن.

 

وأثارت هذه القصة غضبا واسعا لدى النشطاء والمتابعين من تسخير أدوات الدولة لمصالح شخصية ، وان يصل الحال الى التدخل في قضايا الزواج.


 
مشيرين الى استمرار الفوضى الأمنية التي تعيشها تعز منذ سنوات وكان أخرها مقتل رجل الأعمال / محمود الزوقري مساء يوم امس في مدينة تعز على يد مسلحين في منطقة تقع بالقرب من مقار اجهزة أمنية وعسكرية.