مسؤول من العيار الثقيل في الشرعية يسلم خمسة مليون دولار شهريا للحوثيين ومتورط بدعمهم.. (الاسم + التفاصيل)

اتهمت مصادر في الهيئة العامة للطيران المدني والإرصاد، مدير الهيئة صالح بن نهيد، المعين من قبل الشرعية، بالفشل الذريع في عمله لخمس سنوات منذ أن تم تعيينه.

وقالت المصادر التي فضلت عدم الإفصاح عن نفسها، إن بن نهيد، عمل خلال الخمس السنوات الماضية مع المليشيا الحوثية، وحرص على أن تكون كل إيرادات الهيئة العامة للطيران والمطارات المحررة، إلى خزينة المليشيا الحوثية، بواقع خمسة ملايين دولار شهريًا..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

  • 4 اطعمة رخيصة الثمن تكسب اليمنيين مناعة فولاذية وتحميهم من هذا المرض الفتاك.. تعرف عليها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed


وكشفت المصادر، أن بن نهيد، يعمل مع المليشيا الحوثية كموظف لديهم، وليس رئيسًا للهية، مستدلًا بالمذكرة التي أرسلها لمحمد عبدالقادر والمعين من قبل مليشيا الحوثي رئيساً للهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد بصنعاء، والأخير عرضها على القيادي الحوثي زكريا الشامي، باعتمادها لرفع 90 ألف ريال رواتب الموظفين في الهيئة.


وأوضحت، أن “بن نهيد” متعمد إبقاء المركز الرئيسي في صنعاء، بالرغم من أن السعودية والإمارات، أهلتا الكوادر اليمنية، بغرض نقله إلى عدن، غير أن بن نهيد يرفض ذلك، وهو ما يؤكد عمله مع الحوثيين.


وأشارت المصادر، إلى أن المليشيا الحوثية لا تزال هي من ترسل المبتعثين للتدريب بما فيهم مطار عدن والمكلا وسقطرى، بعلم رئيس الهيئة العامة للطيران المعين من قبل الحكومة اليمنية الشرعية، وهو ما يؤكد فشل رئيس الهيئة في تحريرها من المليشيا وفقًا للمصدر.