معلمة يمنية تتزوج من مستأجر في عمارتها.. والسبب مفاجأة!

روى الكاتب مشعل السديري، في مقال نشرته صحيفة “الشرق الأوسط” بعنوان “راحة وطراحة”، قصة زواج معلمة من مستأجر في عمارة تملكها بعدما عجز عن دفع الإيجار.

وقال “السديري”: “أقدمت مدرسة يمنية في الأربعين من عمرها على الزواج من مستأجر إحدى الشقق في عمارة تملكها بعدما عجز عن دفع الإيجار المستحق عليه لمدة ثلاثة أشهر متواصلة”..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

  • 4 اطعمة رخيصة الثمن تكسب اليمنيين مناعة فولاذية وتحميهم من هذا المرض الفتاك.. تعرف عليها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed

 

وأضاف الكاتب: “قال أحد أقرباء المدرسة إن المستأجر (وهو رجل متزوج) لم يستطع دفع الإيجار، فأوعز إلى أحد أصدقائه أن يكلم صاحبة العمارة بأنه يريد أن يطلب يدها للزواج، فما كان منها إلا الإسراع بالموافقة فورًا”.


معلمة يمنية تتزوج مستأجر في عمارتها
 

وختم “السديري” قصته بأن “زوجة المستأجر هربت إلى منزل والدها بسبب خلاف أسري، وانطبق عليه المثل: جاك يا مهنا ما تمنا، عروسة وعمارة – أو مثل ما أقول أنا: (راحة وطراحة)”.