مقتل شابين في صنعاء الأول أمام زوجته وطفلته والثاني بسبب مطالبته بقيمة حلويات

قتل شاب في العقد الثاني من العمر، أمام زوجته وطفلته الرضيعة، برصاص مسلح، وسط العاصمة صنعاء الخاضعة لميليشيات الحوثي الانقلابية بعد أيام من عودته من الغربة، في المملكة العربية السعودية والثاني أحد العمال في “محلاية” لبيع الحلويات والهريسة.

  


قد يهمك ايضاً

 

 

 

 

 

 

 

 


 

ونقل عن  مصادر محلية قولها إن الشاب عبد الفتاح حيدرة، قتل الثلاثاء، برصاص مسلح، أثناء خروجه برفقة زوجته وطفلته الرضيعة، إلى أحد المطاعم بالعاصمة؛ لكنّ مسلحًا كان في انتظاره، حيث وجّه له أربع رصاصات أردته قتيلا على الفور”.

 

وبحسب المصادر، فأن أسباب مقتل الشاب حيدرة، يعود إلى “خلاف سابق مع القاتل، قبل ست سنوات، لكنه ظل في انتظار المجني عليه، حتى عاد من الغربة”. وقتله أمام زوجته وطفلته الرضيعة.

 

يأتي هذا بعد أيام من قتل مسلح لأحد العمال كان يعمل في “محلاية” لبيع الحلويات والهريسة، في حي دار سلم جنوب العاصمة الخميس الماضي، حيث قتله المسلح؛ بسبب مطالبته قيمة الحلويات التي أكلها، فأرداه قتيلا على الفور.

 

يأتي هذا في ظل الانفلات الأمني الذي تشهده العاصمة صنعاء، وسط تكتم كبير من قبل الناشطين والإعلاميين والذين لا يجرأون على كشف هذه الجرائم التي تشهدها العاصمة صنعاء، بشكل لافت.