لن تصدق ماهي الهدية ...قطر توجه ضربة معلم للسعودية والامارات وتقدم لمصر هدية لا تقدر بثمن..."شاهد"
 

قد يهمك ايضاً

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

ال وزير خارجية قطر، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن الاجتماع الوزاري العربي أكد على أهمية التوقيع على اتفاق ملزم بشأن سد النهضة يحفظ حقوق الجميع.
 
وأضاف في مؤتمر صحفي مشترك مع الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، اليوم الثلاثاء، أن الموقف العربي يحث الوسيط الإفريقي على ضمان عدم حدوث خطوات أحادية تضر بمصر أو السودان.
 
وأكد الوزير أن العلاقات مع مصر تسير في اتجاه إيجابي، معربا عن تطلع الدوحة إلى علاقات طيبة مع الدول العربية كافة.
 
وقال إن قطر ستقدم أي دعم يطلب منها من الدول الشقيقة والصديقة، مشددا على أن الزخم العربي مهم جدا للمضي قدما في تطبيق الأجندة العربية في المنطقة.
 
من جانبه قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، إن الاجتماع تبنى قرارا يطالب مجلس الأمن الدولي بعقد اجتماع لبحث أزمة سد النهضة الإثيوبي.
 
وقال أبو الغيط، إن "القرار الوزاري العربي إزاء أزمة سد النهضة يدعو مجلس الأمن الدولي لعقد اجتماع حول أزمة سد النهضة الإثيوبي".
 
وتضمنت نصوص القرار الذي اطلعت عليه سبوتنيك "دعوة مجلس الأمن لتحمل مسؤولياته في هذا الصدد من خلال عقد جلسة عاجلة للتشاور واتخاذ الإجراءات اللازمة لإطلاق عملية تفاوضية فعالى تضمن التوصل في إطار زمني محدد لاتفاق عادل ومتوازن وملزم قانونا حول سد النهضة يراعي مصالح الدول الثلاث".
 
وأكد القرار أن "الأمن المائي لمصر والسودان جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي ورفض أي إجراءات تمس حقوقهما في مياه النيل".
 
كما تضمن القرار إعراب وزراء الخارجية العرب عن قلقهم لتعثر مفاوضات سد النهضة، والتأكيد على ضرورة التفاوض بحسن نية للوصول إلى اتفاق عادل، كما طالب وزراء الخارجية العرب إثيوبيا "بالامتناع عن اتخاذ أي إجراءات أحادية توقع الضرر بالمصالح المائية لمصر والسودان".