أخر تطورات سير معارك مأرب والبيضاء وصولاً إلى شبوة

كشفت مصادر عسكرية ميدانية أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تمكنت خلال الساعات الماضية من سحق عدد من الهجمات العشوائية التي شنتها ميليشيا الحوثي الانقلابية في عدد من جبهات محافظتي البيضاء ومأرب وسقط سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف تلك العناصر المتمردة المدعومة من إيران.

وقالت المصادر أن طيران التحالف العربي ساند قوات الجيش والمقاومة ، حيث شنت المقاتلات سلسلة من الغارات الجوية التي دمرت تعزيزات جديدة جرى استقدامها من قبل الميليشيات من صنعاء ومحافظات خاضعة لسيطرتهم. 


قد يهمك ايضاً

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

وبحسب المصادر أن الميليشيات وضمن خطتها للإلتفاف على مأرب استقدمت المئات من عناصرها ودفعت بهم إلى مديرية ناطع شرق محافظة البيضاء في محاولة للتوغل إلى محافظة شبوة، غير أن القوات الحكومية تصدت للهجوم، وفق مصادر ميدانية.

 

وقالت مصادر ميدانية إن الميليشيات شنت هجومين من محورين في مديرية ناطع وصولا إلى منطقة «الجريبات - آل عواض» في حين رد الجيش الوطني على الهجمات واستعاد عددا من المواقع وأسر نحو 12 حوثيا.

 

إلى ذلك أفادت المصادر بأن قوات الجيش الوطني وجهت ضربات موجعة للميليشيات في مديريات جنوب مأرب وغربها، حيث دمرت المدفعية في جبهة صرواح غربا مركزا حوثيا للاتصالات والتحكم بالطيران المسير، في حين تتواصل المعارك جنوبا باتجاه مديرية ماهلية انطلاقا من مديرية رحبة المحررة.