ورد للتو : “الانتقالي” يطلق أوقح تهديد للحكومة والشرعية ويتوعد بـ “زلزلة الاقدام تحت اقدامها”

أصدر ما يسمى “المجلس الانتقالي الجنوبي” التابع للامارات، تحذيرا سافرا للشرعية اليمنية، من عقد جلسة لمجلس النواب في مدينة سيئون بمحافظة حضرموت، وتوعد بما سماه “زلزلة الارض تحد اقدامهم”.

وتوعد القيادي في الانتقالي أحمد بن بريك ، مسؤولي الشرعية والحكومة بما سماه “زلزلة الأرض تحت أقدامهم إذا قرروا عقد جلسة لمجلس النواب الذي يراسه سلطن البركاني  في حضرموت”. 


قد يهمك ايضاً

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

جاء ذلك في تغريدة لرئيس ما يسمى “الجمعية الوطنية في المجلس الانتقالي” أحمد بن بريك، بموقع “تويتر” الخميس، قال فيها إن المجلس سيزلزل سيئون ووادي حضرموت عموماً تحت اقدام رئيس وأعضاء مجلس النواب الذين وصفهم بالاقزام.

 

واضاف: “أن الحكومة ورئيس البرلمان باعوا مأرب ويريدون أن يشرعنوا انفسهم في ارض الجنوب”. معلناً رفض المجلس الانتقالي عقد اي اجتماعات لمجلس نواب بحضرموت بقوله: اذهبوا للجحيم انتم وشرعيتكم.

 

يشار إلى أن مجلس نواب الشرعية، عقد اول واخر جلساته في 2019م بمدينة سيئون محافظة حضرموت، بدعم مباشر وترتيبات عسكرية وامنية من التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، وانتخب هيئة رئاسته.